English | عربي
مليون جرعة لقاح لشلل الأطفال في طريقها إلى سورية كدفعة أولى "ديرنا حقي علينا"... مشروع بيئي صحي هام:غرفة تجارة وصناعة ديرالزور خفض إنتاج اسطوانات الغاز وتوقع بارتفاع أسعارها وزارة الصحة ترفع أجور جميع العمليات الجراحية في المشافي الخاصة إنفاق 32 مليار ليرة على البنى التحتية والاستملاك في المدن الصناعية مصرف التسليف الشعبي: شهادات الاستثمار تجذب اهتمام المواطنين وعمليات شرائها تضاعفت انخفض الدولار.. فلماذا لا تخفض الحكومة أسعار البنزين والمازوت والغاز؟ إلغاء تحرير أسعار أكثر من عشر سلع غذائية منها السكاكر والمشروبات الطبيعية دورة بديلة لطلاب جامعتي حلب والفرات مؤسسة الأعلاف توافق على زيادة كمية المقنن العلفي في المحافظات السورية انخفاض تدريجي للأسعار في الأسواق بنسب تتراوح بين 10 إلى 30% ربح تجار المفرق يزيد على 50% من سعر التكلفة.. بقيمة 2.5 مليار ليرة تتضمن تجهيز وصيانة شبكات توزيع ومحطات توليد.. انخفاض تدريجي للأسعار في الأسواق بنسب تتراوح بين 10 إلى 30% 4٫5 مليار ليرة رواتب للموظفين عبر صرافات «العقاري» 50 ألف ليرة وسطي إنفاق الأسرة الشهري بعد التقشف تفعيل البطاقة الذكية لتوزيع المحروقات بداية العام القادم الفروج المجمد يخفض سعر المحلي 50 ليرة في أسواق دمشق الحكومة السورية تبدأ شراء الليرة من دول الجوار لا تصدير للأغنام قبل نهاية آذار سورية تطلب عودة 12 الف سيارة غادرت إلى دول الجوار سرقة 600 ألف دولار من بنك سورية الدولي الإسلامي توقف إنتاج 14 ألف اسطوانة يومياً ينذر بأزمة غاز تخصيص 800 مليون ليرة لإعانة الأسر المتضررة بدير الزور تعديلات عقد التأمين الصحي للعاملين في القطاع الإداري «المركزي» يحدد آلية نقل الأموال بين المحافظات لصالح المصارف

ندوة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة الشرقية

طـباعة

 

كلمة السيد مازن كنامة

رئيس غرفة تجارة وصناعة ديرالزور

السيد محافظ دير الزور -  ممثل راعي الاحتفال

السيد عبد الله الدردري – نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية
السادة الحضور:


1.انطلاقاً من التغير في السياسة الاقتصادية العامة للدولة عبر تبني سياسة الانفتاح على متطلبات عملية التنمية  أبرزت دور فعال للقطاع الخاص والقطاع الأهلي لعملية التنمية الاقتصادية و الاجتماعية وحاجة البلاد إليه لجذب  الاستثمارات الضرورية لتوسيع قاعدتي الإنتاج  والتوظيف والمساهمة بشكل رئيسي إلى جانب الحكومة في زيادة  الناتج المحلي الإجمالي مما يساهم بزيادة التصدير وتوسيع قاعدة التبادل التجاري
ليقوم القطاع الخاص بأداء دوره في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية :
•وضع إستراتيجية وطنية متفق عليها مابين الحكومة والقطاع الخاص والقطاع الأهلي  تحدد أهداف البلد من النمو والتطور في القطاعات الإنتاجية ووضع إطار تكاملي يربط كافة قطاعات الإنتاج مثل قطاع التعليم والخدمات وتنمية الموارد البشرية وبرامج تطوير البنى الأساسية وغيرها لتعظيم  الاستفادة من الاستثمارات الموطنة في هذه جميعها.
•تعزيز دور مؤسسات القطاع الخاص وتنمية قدراتها وإعطائها مايكفي من دعم وقوة  تستطيع من خلالها بلورة وتوجيه الدور القيادي المنشود من القطاع الخاص من عملية التنمية.
•إيجاد شراكة حقيقية بين الحكومة والقطاع الخاص ومؤسساته والعمل بجدية من أجل تبديد مناخ الشك والريبة وإحلال الثقة المتبادلة والتعاون البناء مكانه لمصلحة كلا الطرفين والمصلحة العامة للبلد.
2.أدركت الغرفة أهمية التجارة كمحفز أساسي لعملية التنمية وتأكد ذلك بعد الحديث عن نظرية البحور الأربعة والمكانة الجغرافية للمنطقة  ومكانة المنطقة في الخريطة الجغرافية للبحور الأربعة وعلى هذا الأساس بنية فكرة الورشة .
3.أن تحديد الأدوار والمسؤوليات بين قطاعات المجتمع الدولة والقطاع الخاص والمجتمع الأهلي يساعد على فهم المشكلات وإيجاد الحلول وبالتالي الدور المناط بكل قطاع وليس فقط في آليات المشاركة فحسب بل في تنفيذ البرامج ووضع المؤشرات ووضع الرقابة عليها .
4.تدرك الغرفة أن الغاية من هذه الورشة هو بداية انطلاق لبرنامج يناقش دور التجارة في تحفيز التنمية بالمنطقة الشرقية  بما ينسجم مع خطط الحكومة ويكون محفزاً لبقية مؤسسات القطاع الخاص  لإقامة برامج شبيهة ببرنامج غرفة تجارة وصناعة دير الزور كتجربة جديدة في هذا المجال.
وشكرا

 

المحاضرات التي طرحة في ندوة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة الشرقية

 

التنمية والتجارة وإقليم الجزيرة

 

المجتمع الأهلي ودوره في التنمية

 

إقليم الجزيرة القيود التنموية الرئيسية

 

موقع الجزيرة عموماً ودير الزور خصوصاً في برنامج الإعمار  العثماني

 

إدارة الموارد المائية وأزمتها في المنطقة الشرقية من الجمهورية العربية السورية

 

اشـتراك
إلغـاء الاشـتراك
اسم الشركة التصنيف

الدرجة
Copy Rights dzr-chamber.com © All Rights Reserved 2009
Powered by Syria Nobles Web Hosting Provider